دليل المسلم المغترب


دليل المسلم المغترب > التشريح

السؤال:

هل يجوز تشريح بدن المسلم أو غير المسلم؟

الجواب:

يجوز تشريح بدن الكافر.

 

السؤال:

هل يجوز التشريح لأجل التعليم; لإنقاذ حياة الآخرين، أو لِصرف التعليم؟

الجواب:

يجوز تشريح بدن المسلم إذا لم يحصل بدن الكافر، وكانت ضرورة التعليم لإنقاذ حياة الآخرين بالغة حدّ الوجوب، أمّا لو لم تكن كذلك، وكانت بحدّ الإنقاذ من بعض الأمراض الجانبيّة، فلا يجوز.

 

السؤال:

هل يجوز تشريح الميّت الكافر لأجل التعليم؟

الجواب:

يجوز.

 

السؤال:

هل يجوز تشريح الميّت المسلم لأجل حفظ حياة مسلم أو كافر؟

الجواب:

يجوز في حالة انحصار الأمر بالميّت المسلم وعدم وجود الميّت الكافر، وتوقّفت حياة المسلم عليه. أمّا لو توقّفت حياة الكافر عليه فلا يجوز.

 

السؤال:

لو لم يوصِ الميّت بإهداء جسده إلى كلّيّة الطبّ للتشريح إلّا أنّ أولياءه أهدوا جسده للتشريح لأجل التعليم، فهل يصحّ منهم ذلك؟ ولو أمر بذلك حاكم الشرع فهل أمره نافذ؟

الجواب:

إهداء الأولياء باطل، وتشريح جسد الكافر جائز، ولو انحصر الأمر في التعليم بتشريح جسد المسلم وأمر وليّ الأمر بذلك لما يرى فيه من مصالح هامّة، نفذ أمره.