الاستفتاءات


استفتاءات > مسائل في الموادّ المخدِّرة

السؤال:

أفتونا مأجورين في شرب مادّة الترياق؟

الجواب:

شربه حرام.

 

السؤال:

هناك من يقول بأ  نّه ليس هناك حرمة شرعيّة في تعاطي الحشيشة والمتاجرة بها؟

الجواب:

تعاطي الحشيشة والمتاجرة بها حرام.

 

السؤال:

هل من يتاجر بالحشيشة يعدّ من المفسدين في الأرض ﴿إنَّما جزاءُ الذينَ يُحارِبُونَ اللهَ ورَسولَه ويَسعَونَ في الأَرضِ فساداً أن يُقَتَّلوا﴾؟ هل يجوز على هذا الفرض قتل المتاجر فيها عند الاستطاعة؟ ومع عدمها هل يجوز الإخبار عنه عند الحكومة الظالمة؟

الجواب:

يجوز لكم الإخبار عنه لدى الحكومة.

 

السؤال:

هل يجوز دخول بيت المتاجر بهذا النوع من المخدّرات ـ أي: الحشيشة ـ وتناول الطعام عنده؟

الجواب:

إن كان ذلك مشجّعاً له على عمله لا يجوز.

 

السؤال:

هل يحقّ لنا منعه من دخول بيوت المؤمنين؟

الجواب:

إن كان ذلك رادعاً له عن عمله يحقّ لكم ذلك.

 

السؤال:

هل يجوز التعامل مع المتاجر بالحشيشة في أيّ مشروع آخر غيره، علماً أنّ مصدر أمواله الوحيد هي تجارة المخدّرات؟

الجواب:

أمواله محرّمة.

 

السؤال:

هل يجوز الزواج من المتاجرين بالمخدّرات، أو تزويجهم، أو مساعدتهم في الزواج، وبماذا تنصحون؟

الجواب:

إيّاكم ومزاوجتهم أو مساعدتهم في الزواج.

 

السؤال:

هل كلّ أنواع المخدّرات محرّمة، أو هناك أنواع يحلّلها الشارع المقدّس؟

الجواب:

كلّ أنواع المخدّرات محرّمة.

 

السؤال:

ما حكم الأرباح الناشئة عن بيع الموادّ المخدّرة؟

الجواب:

أرباحها حرام.

 

السؤال:

هل يجوز أخذ الهديّة من الذين يتاجرون بالمخدّرات مع القطع بأنّ مصدرها من أموال المخدّرات؟

الجواب:

الأموال الناتجة من بيع المخدّرات حرام.

 

السؤال:

ما حكم مساعدة العاملين في بيع الموادّ المخدّرة؟

الجواب:

مساعدة العاملين فيها حرام.

 

السؤال:

ما حكم إيواء البائعين للموادّ  المخدّرة، وإخفائهم عن النظام، وإرشادهم إلى الطرق التي يسلكونها بعيداً عن النظام؟

الجواب:

إيواؤهم وإخفاؤهم وإرشادهم إلى الطرق حرام.

 

السؤال:

ما حكم نقل البائعين للموادّ المخدّرة بوسائل النقل كالسيّارات والسفن باُجرة عالية للاستفادة من أموالهم؟

الجواب:

نقلهم بوسائل النقل لمهمّة المخدّرات حرام.

 

السؤال:

ما حكم الأموال المأخوذة من بائعي الموادّ المخدّرة كاُجرة طريق للاستفادة منها بشكل شخصي أو لأعمال جهاديّة؟

الجواب:

اُجرة نقل المخدّرات حرام.

 

السؤال:

هل تجب مقاطعة البائعين للموادّ المخدّرة في التعامل الاجتماعي؟

الجواب:

إن أمكن تقاطعهم في التعامل الاجتماعي وكان ذلك رادعاً لهم عن عملهم وجب ذلك.

 

السؤال:

هل يجب على المؤمنين من أبناء العشيرة طرد العامل بتهريب المخدّرات من العشيرة وإسقاط حقوقه العرفيّة؟

الجواب:

إن كان ذلك رادعاً له عن عمله وجب.

 

السؤال:

هل يجب إبلاغ السلطات المعنيّة (الإيرانيّة أو العراقيّة) عنهم وعن أوكارهم والطرق التي يسلكونها؟

الجواب:

إن كان ذلك مؤثّراً في تحطيم عملهم وجب.

 

السؤال:

فيما لو كانت أجهزة النظام الحاكم في العراق طرفاً في هذه التجارة فهل يجوز الاتّجار معهم بهدف كسب الأموال منهم والاستفادة منها في مجالات مختلفة كمعونة المحتاجين وأمثالها; إذ المعروف عن الاتّجار بها أنّ فيه أرباحاً كبيرة؟

الجواب:

لا يجوز.

 

السؤال:

الفقر أو العوز الشديد هل يكون مبرّراً للاتّجار بالمخدّرات؟

الجواب:

ليس مبرّراً لذلك.

 

السؤال:

نقل الموادّ المخدّرة من إيران إلى العراق بدون اُجرة، بل لهدف آخر هل يجوز؟

الجواب:

نشر المخدّر بين المسلمين حرام بأيّ حال من الأحوال.

 

السؤال:

ما حكم الأكل والشرب في بيوت الذين يتاجرون بالمخدّرات في حالة:
أ ـ العلم بأنّ المأكولات مشتراة بأموال التجارة هذه؟
ب ـ عند عدم العلم بأنّها مشتراة من أرباح الاتّجار بالمخدّرات أو من غيرها؟

الجواب:

ن كانوا قد اشتروها بعين تلك الأموال حرم الأكل منها، وإن كانوا قد اشتروها بثمن في الذمّة ثمّ أدّوا الثمن بتلك الأموال حلّ الأكل، وإن لم يعلم الآكل بأ نّها مشتراة بتلك الأموال حلّ الأكل.

 

السؤال:

ما حكم البيوت التي تمّ شراؤها من أرباح تجارة المخدّرات أو المختلطة معها من حيث: الصلاة فيها والجلوس وسائر التصرّفات الاُخرى؟

الجواب:

نفس التفصيل الذي ذكرناه في المأكولات يجري في البيوت.

 

السؤال:

ما هو حكم الملابس التي تمّ شراؤها من أرباح تجارة المخدّرات هل تصحّ الصلاة فيها؟

الجواب:

نفس التفصيل الذي ذكرناه في المأكولات يجري في الملابس.

 

السؤال:

لو أفطر الصائم على شيء تمّ شراؤه من أرباح تجارة المخدّرات فهل يعتبر إفطاره على المحرّم فتجب عليه كفّارة الجمع؟

الجواب:

لا تجب كفّارة الجمع.

 

السؤال:

لو قُتل تاجر المخدّرات من قبل حرّاس الحدود في إيران أو في العراق، أو قتل لتنافس بين الأفراد، فما حكم القتيل؟ وما حكم القاتل أيضاً؟

الجواب:

إن كان القاتل ظالماً فالقاتل والمقتول كلاهما في النار، وإلاّ فالمقتول في النار.

 

السؤال:

المسافر من إيران إلى العراق أو غيره لغرض مشروع لو استصحب معه كمّيّة من المخدّرات هل ينطبق عليه حكم تاجر المخدّرات مهما كانت كمّيّة المخدّرات كبيرة أو صغيرة، حتّى ولو كان سفره إلى بلد الكفر؟

الجواب:

نشر المخدّرات بين المسلمين بأيّ شكل من الأشكال حرام.

 

السؤال:

ماذا يصنع التائب عن تجارة المخدّرات بأمواله التي جناها منها؟

الجواب:

عليه أن يراجع حاكم الشرع لتصفية أمره.